8:36 AM | Author: Al-Firjany

معاييرنا دايما واحدة وجامدة لا تتغير في الحكم على لاعب متألق في الدوري المحلي

وحكمنا واحد في حتمية احترافه للخارج .. لأنه لاعب فلتة وما حصلش!!

أول ما لاعب يظهر أو يتألق ولا يسجل له كام هدف أو حتى يتألق مؤقتاً في الدوري المصري

(مؤقتاً هنا بمعنى ماتش أو ماتشين)

تبقى النتيجة الفعلية والحتمية احترافه للخارج

لفائدة المنتخب وفائدة اللاعب .. او افتراضاً على إن الاتنين هيستفيدوا !!

المهم إن معاييرنا نفسها - وكلها - فــنــيــة فقط .. مع إهمال وإغفال عوامل ومعايير أخرى

في الحكم على بقاء لاعب أو تألقه في القارة الأوروبية

-------

المتابع لأخبار المحترفين من حوالي أسبوعين أو أكتر

يلاقي كلام هواة وتفكير ضحل في التعامل مع الأندية أو حتى التعامل مع فرصتهم

وكونهم نفدوا من قبضة الاندية المصرية وقدروا على الخروج إلى ما كانوا يحلموا بالخروج إليه

أو حتى التعامل مع موهبتهم ووجودهم في مكان يحسدهم عليه لاعبي قارة بحالها

____

عوامل نجاح أو فشل لاعب مصري في القارة الأوروبية

مش بس العوامل الفنية أو كونه لاعب ممتاز في مصر ويبقى بالضرورة لاعب ممتاز في اوروبا

وعرف يجذب انظار نادي في اوروبا وحنوا عليه، وجابوا له عقد

وتعالى يا بني العب معانا !!!

ولكن العوامل الاخرى نفسية متعلقة بتصريحات اللاعب أو طبيعة وجوده داخل فريقه

أو حتى وضعه في الفريق، وتفكيره في مستقبله مع أمور أخرى لها علاقة بعمله الاحترافي

وده يخليني اقول مبدئياً إن عنصر اتخاذ القرارات يعتبر من أضعف الحلقات لدى المحترفين

لتوضيح الكلام فيه أمثلة كتيرة (للأسف)

____

أمير عزمي مجاهد


كان بيلعب بشكل أساسي في فريق باوك اليوناني

لاعب مميز وفيه مقومات مدافع جيد (من طول وقوة وانقضاض)،

لدرجة لفت الانظار والكلام على انتقاله لنادي ريدينج الانجليزي

فجأة ودون أي مقدمات أو طواريء (ومنها خروج من التشكيل للفريق اليوناني)

طلع في دماغ أمير الذهاب إلى نادي الشباب السعودي !!

بصراحة أمر غريب، ازاي تكون في أوروبا، وتفكر ترجع على دوري خليجي ؟؟

خط أوروبا – الخليج لا يستقبل إلا اللاعب كبير السن، أو اللي بيشطب

ويبقى الفريق الخليجي مجرد محطة أخيرة كتمهيد لاعتزال وشيك!!

أمير في عز عنفوانه وبدل ما ياخد قرار بالصعود إلى دوري أقوى ويعلي من مستواه

ياخد قرار أهبل في توقيت حرج بالذهاب إلى دوري أضعف

المثير - للدم والضغط - في حالة أمير هو وجود فرصة ماسية للعودة إلى اوروبا من جديد

عن طريق الدوري النمساوي (فريق ديبيرسيني وهو بطل الدوري والكأس في بلد ليالي الأنس)

وتفاجأ بتردد خطير من أمير عزمي

رايح ديبير وفوجيء "بتضاؤل فرص الفريق باللعب في البطولة الاوروبية" ..

لأ طالما طلع من بطولة UEFA يبقى مش رايح

لأ أنا بأفكر في الاسماعيلي . (بعد شوية) لأ مش رايح الاسماعيلي وشكرا على جدية المجلس

لأ أنا هأكمل في ديبيرسيني وخلاص !!

(أي واحد يعمل بحث على أمير عزمي في أي موقع أو يتابع تصريحاته على دريم

يفاجأ بكلام يناقض اللي قبله، ومع الخروج المعجزة من فريق الشباب

اللي رفض قبلها عروض من أندية أوروبية، تبص تلاقي تردد من أمير نفسه في الوجهة!)

(اتخاذ القرار الخاطيء في الوقت غير المناسب)

____

أحمد أبو مسلم

كان ماشي مع ستراسبورج الموسم الماضي لحد فترة ما قبل الاصابة

وكان نموذج لمحترف جيد جدا لأنه قرر المضي مع ستراسبورج وعدم العودة إلى مصر

في حين تركه لاعب آخر وقرر الرجوع بعد الهبوط

كانت المكافأة لأبو مسلم بوجوده في التشكيل الاساسي،

بعد عودة ستراسبورج للأضواء، المدرب اعتمد على لاعب فرنسي آخر

كانوا يا دوب ماتشين بس (وبالمناسبة النهاردة أبو مسلم أساسي)

هنا صرح أبو مسلم إنه يفكر جديا في الرحيل عن ستراسبورج !!

كدة من الباب للطاق . . مدرب ركنه ماتشين برة التشكيل

على طول فكر في الرحيل عن النادي!!

مشكلة أبو مسلم إن الفريق غير مدرب، رحل جان بيير بابان

والمدرب الجديد جرب اللاعب الفرنسي أولا، وركن أبو مسلم

بالطبع دي مشكلة معروفة .. مدرب ييجي بفكر جديد وأسلوب جديد

الطبيعي يجرب لاعب أو يعتمد على لاعب، لكن الاحتياطي تحت النظر والمنظار

او حتى جايز يركن الاحتياطي جدا

((ودي كانت نفس مشكلة أحمد حسام ميدو في روما، لما المدرب اللي طلبه اتغير

بالتالي ميدو رحل، لأنه المدرب الجديد لم يكن يريده))

بس مش معنى ميدو رحل، يبقى أبو مسلم يفكر في الرحيل!

التفكير الانفعالي واتخاذ موقف بناءا عن مباراة أو مباراتين تفكير غلط

والمفروض يكون ما يسمى بالمحترف المصري تخطاه من زمان

أو تركه على باب الطيارة وهو متجه إلى أوروبا!

(ثقافة الجلوس احتياطي وانتظار الفرصة حتى لو كنت برة التشكيل

والتفكير في الرحيل لسبب تافه)

__

شريف إكرامي

حارس مرمى فوق الممتاز .. وعليه شبه إجماع إنه غالباً

حارس مرمى مصر المستقبل

كان اشتراكه غير مستمر مع فينورد .. وإن كانت له مشاركات بناءا على اصابة الحارس الأساسي

"هينك تايمر"

قبل بداية الموسم وفي أثناء فترة الاعداد، هب فقع تصريح آخر سلطنة:

"لو لم ألعب أساسيا، سأرحل عن فينورد"!!

وطبعا رد الفعل الطبيعي إن المدرب قال "هذا تصريح لا يخرج من لاعب محترف"

وكان القرار بوجود هينك تايمر حارس أساسي (كما هو الطبيعي)

ووجود اكرامي حارس احتياطي (حاجة كدة زي ما أمير قال قبل كدة

لو فضلت احتياطي، حأمشي من الأهلي)

وطبعا الفارق محفوظ للحضري (مع الاعتراف بامتياز أمير)

ولكن التصريح نفسه وتشابهه مع نفس تصريح أمير (أو حالة أمير)

يبين لك إن اكرامي رحل عن مصر، ولكن نفس العقلية الهوائية موجودة فيه

((لاحظ تصريح المدرب نفسه لما قال إنه تصريح لا يخرج من لاعب محترف))

مع كون فينورد من فرق المقدمة في هولندا!

من النادر لما حارس مرمى مصري يحترف وفي فريق مقدمة زي فينورد

(بالاضافة لكون الدوري الهولندي نفسه عليه العين من الدوريات الأخرى

مثال شنايدر والدوري الانجليزي والاسباني بيموتوا عليه وفي النهاية الريال فاز)

يعني شريف اكرامي حاليا في مكان جيد جدا، وتصريحاته أو بقاءه

لازم تبقى بحساب، ومركز حراسة المرمى من المراكز صعب التبديل فيها

وتصريحاته لازم تبقى أوقع من كدة، مش اجبار المدرب على اشراكي

ولو ما أشركتنيش شوف مين هيقعد لك فيها!

(عقلية الهواة حتى وانت محترف .. أو يفترض إنك محترف

وغياب الاحترافية في التصريحات !)

___

حسام غالي

لاعب كان مهم وله دور قوي في توتنام السنة اللي فاتت وكان يتوقع استمراره

له واقعة واحدة خارج النص وهي رمي الفانلة!

ولكن التقرير الفني بعد الواقعة يتحدث عن تطور أداء غالي الفني

وإن غالي مستواه جيد بل إن غالي نفسه كان من ضمن 6 لاعبين فقط في السبيرز

تحدث عنهم التقرير (لنهاية السنة، وهو تقييم سنوي للاعبين)

ساعتها قلت إن الجهاز الفني للفريق فعلا أثبت إنه جهاز لا يعرف العاطفية ولا يقيم الامور

بناءا على واقعة نرفزة في ملعب ... والامور الفنية غير الامور السلوكية!

ولــــكــــن

مارتن يول لم يأخذ غالي في رحلة الفريق إلى جنوب أفريقيا !

ليه وليه بقى؟!!! غالي على طول يدور على فريق تاني

قعدة مع وكيل الاعمال، وميدو كمان ظبط مع بريمينجام علشان يجيبوا غالي معاهم

وغالي طلب الرحيل .. ويول وافق (ولكن الموافقة مش زي موافقة ميدو)

بعد المشاكل اللي عرفناها وحصلت لغالي في بريمينجهام

رجع للسبيرز ، وفوجئت بتصريحات من يول يرفع فيها من شأن غالي

بل إن يول نفسه قال إن غالي نمرة 2 عنده في خط الوسط (بعد لينون)

يعني المدرب قيم غالي على أساس فني محض وأثبت إنه ولا كان في نيته تركه أو لأ

غالي أساسا ما كانش على قائمة المعروضين للبيع من سبيرز

ولاحظ إن يول ما قالش نفس الكلام على ميدو لما فشلت مفاوضاته مع فولام

او لما فشلت مع بريمينجام

بمعنى إن المدرب محتاج غالي، ولكنه وافق على تركه للفريق

فيه لاعيبة كدة أنا محتاجها كمدرب، أو بألعب بيها، بس عاوزة تمشي .. مفيش مانع!!

لأني مش هأموت عليها اوي وفيه عندي اللي يسد!

بالتالي غالي كان تفكيره خاطيء لأنه كان هينزل على مستوى فريق أقل بكتير

وراح وبنفسه شاف مستوى لاعبي بريمينجام

بل إن غالي كان هيستغنى عن فرص ذهبية مع السبيرز في الظهور الجيد

لأنه فريق يلعب أوروبياً، وفريق من فرق الوسط – المتقدم في انجلترا

إضافة إلى كونه فريق يهاجم دوماً، مما يتيح لغالي فرص التسجيل والظهور أفضل من غيره

والانتقال إلى فريق أعلى .. مش أقل!!

اللاعب المصري بنقول إنه لما يحب ينتقل إلى دوري قوي، يكون الانتقال إلى ناد صغير

ثم الانتقال إلى ناد أعلى .. مش العكس!!

زيدان من بريمن إلى ماينز . . لأن بريمن حب يعرفه على البوندزليجا

((زي الأهلي كدة ما يحب يباصي ناشيء على فريق صغير، علشان يرجع وتد))

غالي أخد القرار بالعكس وكان هينزل على فريق صعب جدا يطلع منه !!

وأدينا شايفين مستوى السبيرز وهزيمة في أول مبارياته

مما يجبر المدرب على الاختيار بين الدكة ودخول متوقع جدا لغالي!!

(سوء اتخاذ القرار بل واتخاذ القرار الخاطيء في التوقيت الخاطيء

والانتقال الاختياري إلى فريق أقل!!)

__

شيكابالا وأحمد مجدي والحلواني

القرار الخاطيء جدا بالرجوع إلى مصر، في ظل النجاح أو حتى الاستمرار الناجح اوروبياً

رجوع ما يسمى بالمحترف المصري لمصر حالة من حالتين:

1- هبوط المستوى أو بقاءه خارج التشكيل فترة طويلة

2- استمرار طويل الأجل في اوروبا، وراجع بقى يلعب له ماتشين علشان يسوق نفسه محلياً

ده غير طبعا حالات عدم التأقلم والجو وعوامل الطقس والالتزام بقواعد المرور

وربط حزام الأمان، ونظام 24 ساعة تمرين وكورة، والتزام بتعليمات داخل وخارج الملعب

ومنع الشيشة عن المحترف ومنعه من الجلوس على المقاهي، إلخ

ولـــكــن

الشلة اللي فوق (ومعاهم أمير عزمي) كانت تشارك أساسي مع الفريق الأول

(فيما عدا عمرو الحلواني مؤخرا)

في حين إن سنهم صغير أصلا ووجودهم في أوروبا "فريق أول" يعتبر جيد جدا

ولكنهم رجعوا مصر أو قرروا الرجوع!!

والحلواني بالذات قرر قبل أسبوع الرجوع لمصر بسبب إنه بقى وحيد في اليونان!!!

((يجوز اليونانيين هيخطفوه، أو هو مش متعود يقعد لوحده في شقة ضلمة))

بعدين قرر الهروب من كالاماريا لأنه قابع احتياطي !!

مفيش فكر إني أطور نفسي أو أقاتل في التمرين أو أحاول أطور أسلوب لعبي

من أجل نيل رضا المدرب .. لأ على طول المدرب غلطان وما بيفهمش وازاي يقعدني

وانا سايبها له مخضرة!!

((نفس الفكر "الاحتياطي" .. والخروج من فريق أول وعدم القدرة على الخروج إلى مستوى أعلى))

____

ممكن نتكلم على حسني عبد ربه وازاي إنه ساب ستراسبورج لأنه لم يتحمل الغربة

(بالرغم من وجود أبو مسلم هناك .. وأهو يونسوا بعض)

او أحمد حسن وإنه قرر العودة وتلاعب بأكبر راسين في مصر وفي الآخر قعد في بلجيكا !!

أو على ميدو وازاي عمال يتنطط بين الاندية ولو إنه معاه حق لأنه في الطراوة!

أو على محمد جودة اللي واخدها اوروبا رايح - جاي!!

أو أيمن عبد العزيز اللي بعد فترة من الجلوس في تركيا، أخيرا مرتبه السنوي زاد جدا

ولما زاد فوجيء بطلب الزمالك ليه .. ورفضهم بشكل غير تقليدي

وشنعوا عليه في مصر واتعلم عليه لو فكر يرجع مصر تاني!!

أو عمرو زكي لما رجع لعدم التأقلم في روسيا ، والدنيا برد وعم خليل بيسقي الورد!

فيه حد في الدنيا يرجع من روسيا علشان الدنيا برد؟!!

(غير طبعا الركنة والتقارير الطبية، إلخ)

أو ابراهيم سعيد .. "قلت لرئيس النادي "إما أنا أو المدرب" "

****

مفيش أي تفكير محترف إلا في حالتين تقريبا ومرشح لهم تالت

1- احمد فتحي وقراره بالبقاء في شيفيلد حتى مع الضغوط المستميتة من الفرق المصرية

لجذبه إليها (وإن كان تغير بعد البقاء احتياطياً، وفكر في عرض خليجي)

2- محمد زيدان لما قال جملة عجبتني جدا إنه واخد الاحتراف مراحل وحلمه الريال في النهاية

ولكن ليس حالياً، لأنه لسة أوانه !!

والمرشح التالت وهو محمد عبد الله وقراره بالبقاء طويل الأمد في تركيا

((استبعاد أحمد حسن لأنه مغامرته الاوروبية قاربت على الانتهاء))

____

النسبة والتناسب ما بين المحترفين من ذوي الفكر الاحترافي الجيد

وغيرهم من ذوي الفكر الهاوي تكاد تكون قليلة جدا

في حين إنهم كلهم من ذوي المستوى العالي فنياً (فيما عدا شلة اليونان لصغر السن)

ولكن اللاعب يضيح لضيق فكره أو تصريحاته غير المسؤولة

او انتقال يندم عليه، وهو عمره صغير في الملاعب (الاوروبية)

ومش عاوز أتكلم على إفادة المنتخب .. لأنها لم تحدث بعد

وهنا ننتقل للحديث عن نسبة نجاح شوقي و/أو متعب في الليج الانجليزي

متعب وشوقي يفكران في الاحتراف .. وميدلزبره نشن عليهم

لا يخفى على أي حد المستوى "الفني" العالي جدا للثنائي

وبالأخص متعب

شوقي كلنا لينا ملاحظات عليه واهمها الميس باص

ولكن ده عيب عاشور وكمان عيب غالي .. ومع ذلك غالي بيلعب

زي ما عاشور وشوقي بيلعبوا .. لأن نظرتنا للاعب هجومية بحتة أو مش زي المدرب!!

((ما بنشوفش دور الديفيندر الدفاعي وبنحصره في الدور الهجومي

في حين إنه أساسا دفاعي بحت ثم هجومي!!))

ولكن الرصة اللي فوق تبين إن فكر اللاعب المصري في اوروبا بيبقى لسة عليه الجلخ

المدرب الاوروبي بيقول له انسى اللي اتعلمته عن الكورة في مصر

بس اللاعب ما بينساش الفكر المصري الأصيل

شوقي دماغه متربنة وعاوز أحترف ، ونفسي أبقى زي غالي حرام عليكم!

لما عيط على احتراف

عاوز تروح الليج، روح، وانت كمان يا متعب .. روح يا بني ما يهمكش!!

ولكن شوف القدر يا أخي .. الربط ما بين انتقال ميدو إلى ميدلزبره

وشوقي ومتعب إلى نفس الفريق (ودي عاوزة لها مقال لوحدها)

((وهو فريق مستواه جيد جدا وأنهى الليج في مركز متقدم قياساً إلى فرق انجلترا))

ولكن هل متعب او شوقي نضمن بقاءهم في الدوري الانجليزي؟؟

هل نضمن لعبهم .. أو حتى نضمن فكرهم يرتفع بما يوازي الدوري والمكان اللي هم فيه؟؟

هل نضمن عدم خروج تصريح أهبل من شوقي، أو تصريح خرنج من متعب؟؟

((زي اكرامي، أو الحلواني أو غيرهم من الرصة اللي فوق؟))

أو تفكير شوقي في الرحيل، لأنه المدرب مش عاوزه، أو تفكير متعب في عرض

من نادي (أول هام) لأنه المدرب مش مدي له ريق حلو؟؟ (حسام غالي)

أو إن متعب يفكر في العودة إلى النادي الاهلي، لأنه الغربة صعبة (حسني عبد ربه)؟؟

اللاعب نجم في مصر .. مش متعود بسلامته يقعد احتياطي ولا متعود على دكة

يطلع إيه المدرب ده علشان يقعدني احتياطي؟؟

العامل النفسي للمصريين المغتربين في الحضيض

(هل فعلا فيه ضرورة للاستعانة بمدرب نفسي في الفرق المصرية؟؟)

بلاش كدة ... النادي الأهلي استحمل متعب في مباريات كتيرة لم يسجل فيها

لما صام صام وفطر في نهائي الكأس!

هل البورو هيقدر يصبر؟ هل أي فريق أوروبي هيصبر على ضياع الفرص؟

أنا جايبك علشان تضيع لي فرص، ولا علشان تحطها لي؟!!

محمد شوقي .. هل يضمن نجاحه في الليج؟ غالي مستواه أعلى

ومع ذلك فرصته لسة محل شك، وقعد فترة في فيينورد على ما صعد فريق أول

وفي توتنام من فريق تاني إلى فريق اول

هل شوقي هيفضل في نفس الحالة؟ هل هيتأقلم؟؟

هل ادائه بشكل جيد؟ هل هيستمر على تناكته والميس باص الفظيع اللي بيعمله؟

على رأي واحد صاحبي : "تخيلوا الكورة مع شوقي . . والفريق كله فتح سبرنت

منتظرين الباصة منه .. وهب شوقي قام مسلمها للمنافس أو في الأوت!!!!

ده يبقى لاعب صح؟ ده لاعب جيد؟ هل هيستمر؟ فيه تطور ولا هتبقى زي اللي قبلك؟!

****

اللاعب المصري يبقى هيموت على احتراف. .. ونفسه ومنى عينه يمشي

وهب أول ما يروح::

الغربة صعبة .. وتبص تلاقيه قلب عايدة الأيوبي!!

حسني عبد ربه كان نفسه في الاحتراف وسيبوني أخوض التجربة

ولكن لما رجع ... نسمع منه رأيه في التجربة ؛؛

قال إنه جرب إنه يكون في نادي اوروبي وفي دوري قوي

وياخد فلوس كتير .. ويلبس أحسن ملبوس وياكل ما تشتهيه النفوس

ولكن كل ده لا يوازي البقاء بجوار الأهل أو داخل مصر

لأنه ارتبط عاطفيا بيهم ولما ابتعد أو جرب البعاد لم يتحمل!!!

[مش قصدي إن العاطفة غلط أو ان الارتباط بالأهل غير محمود أو عيب وما يصحش

لكن طالما انت عاطفي كدة .. وما لكش في الغربة وبأحب أقعد في بيئة صح

بتحترف على أي أساس؟؟ قرار الخروج أخدته ليه؟؟؟]

الارتباط الأسري والعاطفي مع الأب والأم أمر محمود جدا .. ولكن يعيب اللاعبون المصريون عدم معرفة التبعات

قبل السفر .. بمعنى إنه عارف إنه لما حيحترف، أكيد هيبعد عن أهله وأصحابه واحبابه

ومع ذلك يتضايق من النتيجة الطبيعية المترتبة على قرار الاحتراف --وهي البعد عن الأسرة!!

تفكير أطفال ولاعبين لم تبلغ بعد سن الرشد .. أو لم تنفطم

((على رأي عالم اجتماع مصري تحدث عن ارتباط الشاب المصري بصفة عامة بالأسرة أو بالوالدين))

وجايز إننا لما بنطلب من او نطالب الاند ية ترك اللاعبين في سن مبكرة
ما بنعرفش إن الضرر بيكون أكبر من النفع على اللاعب

لأنه مسافر وهو صغير السن والعقل والتفكير، زائد وجود تشويش في فكره وهو محترف
لا يجيد معه التعامل مع أحداث أو أمور من حوله تؤهله للبقاء والتألق وتسمح لموهبته بالظهور
ويمكن الأمثلة فوق تبين ده بشكل عملي
والسبب التاني كون اللاعب غير مؤهل نفسيا للتعامل مع بيئة خارج البيئة المحلية
ويمكن اهمال الطب النفسي بشكل عام محليا، سبب من الاسباب دي

وهنا نفس الراي ذُكر في حوار عدلي القيعي على موقع في الجول، لما سألوه:

"لماذا لا نسمح للشباب بالاحتراف لم يصبحوا أساسيين في فرقهم ولن يشعر أحد بضرر رحيلهم وفي الوقت ذاته سيتيحون لنا ميزة الاستفادة من خروجهم؟

على عكس كل نقاد الكرة المصرية فرأيي أن الاحتراف المبكر ضرره أكبر من نفعه، العملية تحتاج لدرجة عالية للغاية من النضج والثقافة وهو مالا نمتلكه للأسف والأهلي بالفعل له تجربة مع هذا الفكر إذ تعاقدنا مع نادي جراتسر النمساوي وسافر إليه ثلاثة لاعبين شباب منهم وائل رياض عادوا كلهم بعد أقل من أسابيع معدودة وتبعهم شيتوس في نهاية الموسم."

أحمد غانم نفسه لم يقوى على اللعب في الدوري الاذربيجاني!!

ولم يستطع زملاءه في المنتخب الاوليمبي الاستمرار في الدوري اليوناني

في حين كان معدل النجاح ميدو وزيدان (البدء من الصغر)

يعني اتنين vs. خمس لاعبين!!

نسبة النجاح لم تتعد 40% !!!!

بالتالي الكلام على احتراف لاعبين في الخارج لازم يبقى مدروس شوية

ولازم نتعلم إن المستوى الفني مش هو وبس المعيار الأساسي في الاستمرار

أو حتى كافي للحكم على استمرار لاعب في الدوريات الاوروبية

ممكن جدا لاعب ناجح جدا فنيا، ولكنه غير منضبط نفسيا أو سلوكيا

ولا يكمل مسيرته في اوروبا

ثقافة الجلوس احتياطي أو التغيير أو احترام اختيارات المدرب غير موجودة

الانضباط النفسي وتحمل تبعات الاحتراف والبعد عن الأهل والأحباب غير موجودة

الشللية وحب الاصحاب وعدم القدرة على العيش لوحدك في بلد أوروبي غير موجودة

(الحلواني فكر يرجع لأنه مفيش غيره دلوقت في اليونان!!!!)

القدرة على التأقلم على الاجواء الاوروبية بالبرد أو اختلاف درجات الحرارة غير موجودة (عمرو زكي)

القدرة على اتخاذ القرار الصحيح في التوقيت الصحيح غير موجودة

في حين إن القدرة الفنية والجانب المهاري (مراوغة، تسجيل، لياقة) موجودين

ولكن هل نضمن وجودهم فعليا في الفريق؟؟؟ هل نضمن التألق؟؟

هل نضمن الاستفادة والافادة؟؟

أكيد المستوى أعلى ومفيش شك .. ومفيش أصلا وجه للمقارنة

بين أول الدوري المصري، ومتوسط الدوري الانجليزي (وشوف الرصة الموجودة في توتنام

أو البورو .. ومفيش داعي للكلام عن كبرات القعدة الأربعة)

ولكن هل انت مستعد للدخول على المستوى الأعلى؟!!!

من التصريحات التي لا تنسى لعبد الظاهر السقا (أحد المعمرين في تركيا)

قال إنه اللاعب المصري بيمشي من تركيا بسرعة، لأنه بيدور على الفلوس الأول

وبعدين يبقى يدي!! وبيلعب نظام على قد فلوسكم!!

((مثال بسيط ترك ابراهيم سعيد لريزا سبور بعد الأزمة المالية وغيره كتير)

ثــقــافــة الأخــذ قـبــل الــعــطـاء

"هتدوني كام؟؟ طيب يا بني ورينا لعبك!!

كام الأول بعدين أوريكم !!"

فتكون النتيجة إن اللاعب نفسه قصير وتفكيره ما تحت قدميه يورده المهالك!!

عبد الظاهر قال كمان إنه اللاعب المصري بيمشي بسرعة، لأنه مش مستعد يقعد

ويلاقي في الآخر .. وأنا لقيت لما قعدت في تركيا فترة طويلة!!!

((زي ما أيمن نفسه لقى لما قعد في تركيا فترة، ونفس الحال أحمد حسن

بس شوفوا دوبوا كام واحد !!))

المعمر التاني هاني رمزي كان مرة قال إنه أحد اللاعبين المصريين قال له إنه ينوي الرحيل

لأنه يمشي في الشارع والناس لا تعرفه أو تشاور عليه .. أو يركب تاكسي والسائق لا يعرفه

(ما هو متعود إنه لما يمشي في الشارع يبص يلاقي مظاهرة حواليه، ده لو بسلامته تكرم

ومشي في الشارع من الأساس!)

____

لا أقصد من كلامي الحديث عن كون متعب أو شوقي

أكيد هيفشلوا .. أو الفشل مؤكد ولا حتى إن النجاح مؤكد

لأن زي ما فيه محترفين لا يجيدوا لغة التصريحات او التعامل مع المدرب

ممكن جدا ينجحوا .. والنجاح هيبقى استثنائي

لأن اللي قبلهم صادفهم فشل فظيع

ولكن توقعي هو انعدام النجاح طويل الاجل أو حتى النجاح المؤقت مع الأسف

لأنه كان قاعدة!!

بالتالي معاييرنا احنا لازم تتغير شوية

مش شرط لاعب يتألق في الدوري المحلي، يروح يقطع الدنيا برة

أو بفرض إنه قطع الدنيا ولعب كويس (حسني عبد ربه) إنه يفضل في الخارج متألق

وجوده خارج الملعب يؤثر عليه بشكل قاطع داخل الملعب

العامل النفسي غير مستقر، ويؤثر انعدام الاستقرار على قدرته على الاستمرار

بالتالي يكون القرار بالعودة

وده اللي اللاعب لا يفهمه عند تمنيه الذهاب إلى أوروبا

قَدّرْ لنفسك قبل المشي خَطوها

**** فمَن علا زَلقا، مِن غِرةٍ زَلَجا

Category: |
You can follow any responses to this entry through the RSS 2.0 feed. You can leave a response, or trackback from your own site.

0 اضغط هنا .. واترك تعليقا على المقال: