12:32 PM | Author: Al-Firjany

على الرغم من ذهاب وعودة الأهلي من النهائي وإليه ثلاث مرات، لكنه لا يعطيك أي لمحة عن مستوى الرابعة، كما أن جوزيه هذه المرة يكاد لا يعطي أي ملمح للتغيير داخل التشكيل والخطة .. وربما كان التغيير الوحيد في بعض التكتيكات التي نسمع عنها ولا نراها، أو في الجملة التي يحفظها اللاعبون طوال التدريبات، لتنفيذها دقيقة واحدة في التسعين، أو في جملة أنجولية تنتهي بفوز أهلاوي ضيق. سيناريوهات النهائيات مع الأهلي تكسر قاعدة الارض والجمهور (بفوز في رادس وهزيمة في القاهرة) وتحابيها مرة واحدة بفوز ثلاثي في الحربية في أولى مرات الصعود. باختصار كل النتائج محتملة في لقاء الأحد، لأن الأهلي معودك على أي نتيجة في النهائي بالذات، سواءا على أرضه أو خارجها. الشيء الوحيد ربما هو عدم وجود مفاجآت الإصابات المعتادة والغيابات المؤثرة فيما قبل النهائي. اللي هرب هرب، واللي زوغ ع الخليج لحق، ولم يبق أمام البرتغالي إلا 23 لاعب، تم اختزالهم في 14 فقط.



كما قلت بعد مباراة إنييمبا، تشكيل الأهلي في النهائي معروف جدا، بطقم التغييرات، وأتمنى مانويل يلحق نفسه ويغير في بعض أسلوب لعب فريقه. مباراتي الدوري هيأت لوجود بلال وأسامة حسني في خط الهجوم الأهلاوي إلى جوار فلافيو .. أو حتى كبديل له، ولكن انحصر التغيير الهجومي في أسامة حسني فقط بعد إصابة بلال. على الرغم من إحساسي بقيام جوزيه بالاعتماد المطلق على فلافيو لكن جايز يحاول غدا التعديل في التشكيل وإدخال أيهما (كان الأقرب بلال الآن أصبح حسني) إلى الـ11 لاعب مع ركن بركات في الجانب الأيمن محل صديق. الاختيارات أمام جوزيه كبيرة وواسعة جدا حتى لو ضيقتها عليه القائمة، ومن معرفتي لخطط وتكتيكات جوزيه التغيير الوحيد الاضطراري سيكون في الوسط لإصابة بوجلبان، وحالة جلبرتو في الوسط. في حالات إصابة أحد اللاعبين وشفاءه يوم المباراة أو قبلها بيومين .. لا يفضل جوزيه البدء به في التشكيل، وحسب حالته وشفاءه قد ينزل به في الشوط الثاني. إذن فوجود حسن وعاشور في الوسط غدا أمر مفروغ منه، ونزول بوجا في الشوط الثاني فرغ المفروغ من الكلام الفارغ. يعني ببساطة خط الوسط غدا سيلعب أغلبه بثلاثي يغلب عليهم الطابع الدفاعي جدا لمدة تتراوح ما بين 55 – 70 دقيقة، ما لم يكن إينو مفاجأة اللقاء، أو حسّن حسن من وضعه الهجومي المائل وصار باني هجمات فريقه، وليس الخصم.

سيناريوهات التغيير في اللقاء ستتحدد على أساس احتمالية تسجيل الهدف من القطن، وهو ما أتوقعه ولا أتمناه بنسبة 30% لقوة هجوم المنافس، وقدرته على التهديف خارج أرضه. ربما يستغل جوزيه بركات في الوسط للزيادة مع حسن وعاشور وتضييق المساحات أمام أي انطلاقة للقطن، كما حدث في لقاء إنييمبا. لزوجة الأهلي التي رأيتها وشاهدتها في لقائي أنييمبا هي مبعث التفاؤل على عدم قدرة الفريق الكاميروني على تسجيل هدف في لقاء باكر .. أو لقاء العودة، وهو التكتيك الدفاعي الجيد جدا من جوزيه، ولكن يبقى تنفيذ الشق الهجومي العكسي من الفريق أحد أهم عوامل الضعف (أكاد لا أذكر هجمة مرتدة ناجحة للفريق انتهت في شباك الخصم منذ فترة).




ربما يخسر الأهلي الكثير بركن بركات في الشق الدفاعي، وربما خسر أكثر في وجود صديق. فريق القطن يمتاز بجناحين مميزين للغاية، ونسبة أكثر من 50% من أهدافه من عرضيات. صديق ومعوض جيدين للغاية هجوميا، ولكن دفاعيا الثنائي بحاجة للنظر بألف عين: انتظار القادم من الخلف، الربط مع خط الدفاع لحظة نصب التسلل (أحد مشاكل أحمد شديد مع الأهلي)، الذكاء في الملعب وسرعة الارتداد، الالتحام الذكي مع الوسط وقت وجود الهجوم العكسي من العمق، سرعة الارتداد إلى الامام والربط الذكي والتحرك الأذكى والأسرع مع التسليم والتسلم مع أحد لاعبي الارتكاز (عاشور مع معوض، أو حسن وصديق)، ولا داعي لذكر مهام أكثر لأني تعبت .. وعلى ذلك قس تعبهم في تذكر كل تلك المهام .. وتنفيذها. كل لاعب في الفريق لديه أكثر من 5 مهام موكل بها في حالة الهجوم .. أو حالة الدفاع. ويمكن لكثرة تلك المهام لا يفضل جوزيه الدفع بأيهما مع بداية المباراة، وانتظار النتيجة الإيجابية لفريقه. لكن العيب الوحيد هنا هو تغيير مركز بركات (أو جلبرتو) من الظهير الأيمن إلى قاعدة المثلث الهجومي (ومن الظهير الأيسر إلى لاعب الارتكاز الثاني أو الثالث كما في حالة جلبرتو) تأتي بنتائج عكسية وربما لا تأتي بنتائج من الأساس. لا أكاد أذكر دور إيجابي لبركات مع انتقاله إلى الأمام مع الأهلي، أو دور مؤثر لجلبرتو مع تحوله المعتاد إلى الوسط، ويمكن بركات تأثيره أفضل، ومع ذلك جوزيه شبه مصمم على التحركات والتغيرات في أماكن الثنائي. وجهة نظر . . دفاعية، وفي انتظار رؤيتها والحكم عليها في محطة النهاية.



في خط الوسط التمرير الأمامي شبه معدوم، وأبشرك إن الوحيد غدا القادر على النقل الأمامي الجيد هو حسام عاشور، وأتمنى تعاظم دور أحمد حسن الهجومي، وإن كنت لا أنتظره. خط وسط الأهلي دفاعيا جيد جدا، ولأن جوزيه مدرك لحالة دفاعه في غياب النحاس، ولغياب حسن عن القائمة الأفريقية المؤسف، أولوياته في شغل منطقة الوسط الأهلاوي بالكامل (ما بين دائرة السنتر ودائرة الـ18 امام مرمى أمير) لمنع أي هجمة مرتدة على الأهلي. التكتيك جيد دفاعيا وبالفعل لا أكاد أذكر هجوم مرتد خاطف من أندية أفريقية مشهورة بالسرعة، وإن كان يمنع عن الأهلي أيضا نفس الميزة. ربما وجد إينو لنفسه مكان في الوسط في مباراة الغد إلى جوار الثنائي في حالة رغبة جوزيه زيادة التأمين في تلك المنطقة، ولكنه سيكون على حساب مهاجم ثاني إلى جوار فلافيو، وإلا عاد بركات إلى الخلف. سيناريوهات التشكيل والتغيير شبه محفوظة، ففي غياب إينو، ربما ينضم بركات للوسط، ومنه إلى الهجوم خلف فلافيو وتريكة، وفي حالة وجود صديق، ينتقل بركات إلى الأمام. القوالب معروفة، والتغيير الوحيد المنتظر في تنويع مراكز اللاعبين هجومياً، أو تحركات طولية وعرضية من المثلث لإيجاد منفذ لبركات (في الهدف الملغي في لقاء إنييمبا، لاحظ تراجع فلافيو وتريكة للخلف، وانطلاق رشيق من بركات إلى الأمام وإتاحة فرصة ذهبية للتسجيل). آمال الاهلي في الهجوم تكاد تتلخص في تحركات بركات الطولية، وإيجابية التعاون ما بينه وبين تريكة أو فلافيو.



لفت نظري فيما بعد لقاء إنييمبا اهتمام مجلس إدارة الأهلي بزيارة الفريق عقب الفوز مباشرة، والتأكيد على عدم اتهام التحكيم مجددا، ونسيان النغمة التي سادت بعد ضياع البطولة الماضية. جميل جدا أن يعي الأهلي الدرس، والإشارة البليغة التي أوصلها المجلس للفريق فيما بعد الصعود للنهائي، وهو مؤشر مهم على الاستفادة من خطأ استغلال التحكيم أو انتظار ركلة جزاء، أو التعامل مع خسارة مباراة ببطولة بمنطق "الحكم السبب". ليس مهما استفادتك من درس في كرة القدم، بل الأهم التطبيق. جوزيه فهم اهتمام الإدارة بالبطولة، ويفهم سر الملايين الثلاثة التي يقف النادي على أعتابها، وحاجة الأهلي وجماهيره وإدارته إلى البطولة لمكاسب مادية ومعنوية في غاية الأهمية، لاحظتها أثناء أحاديث مشكلة البث، ونهاية قضية حسني، وعلى طول امتداد تصريحات مجلس الأهلي حول هذه البطولة تحديدا. جوزيه شايف إن التركيز على 14 لاعب داخل الفريق قد يوصله إلى منصة التتويج، تماما مثلما اعتمد على نفس العدد في موسمي 05 و06 وفاز معهما بأكثر من ست بطولات، وهذا هو فكر مانويل، وربما هو ما قد يحجب إينو وحسني عن لقاء الغد رغم قناعتي بحاجة اللقاء إلى أي من الثلاثي هجوميا. تسجيل القطن لهدف (المبادرة؟) وارد جدا، مع قوة هجومه (أوسمايلا أو عثمايلا بالذات، مع تكرار اسمه في أكثر من مناسبة أثناء متابعتي لأهداف القطن خارج أرضه تحديدا) وبالتالي قد يجبر الأهلي على التضييق المعتاد للمساحات في الخلف. لا أعلم لم تراودني مأساة بترو أتليتيكو في بعض الأحيان، بتخوف من مصاحبة الرياح لما لا يشتهيه الأهلي. أتمنى من جوزيه ان يؤكد على كونه رجل المباريات الكبرى، وأن يشذ عن قاعدة تغيير معوض في منتصف الشوط الثاني، وخروج حسن بعده بخمس دقائق، ثم نزول مهاجم في الدقيقة 85 ... وربما أسامة في الدقيقة تسعين. أكون سعيد جدا لو قلب جوزيه الطاولة علي، وغير من فكره إلى الأمام، وكلي أمل ألا ينحصر في رد الفعل على الخصوم، لأني ساعتها هأغني له "فات الميعاد".

Category: |
You can follow any responses to this entry through the RSS 2.0 feed. You can leave a response, or trackback from your own site.

9 اضغط هنا .. واترك تعليقا على المقال:

On November 2, 2008 at 1:48 AM , المشخصاتي said...

سلام عليكم يا سمير :)
مش عارف ليه اكتئبت شوية بعد قرائتي لمقالك وزادت مخاوفي حبتين
انا بحلم ان الاهلي يجيب 3 اهداف في القاهرة عشان يرتاح في الكاميرون لكن طريقة لعب الاهلي في البطولة الافريقية حاليا لا تبشر بهذه النتيجة
خلافاً لبعض الكلام اللي انت كاتبه او اللي انا متوقعه انا شايف ان فرصة الاهلي ان شاء الله في احراز عدد جيد من الاهداف كبيرة
لسبيين
1- ان فريق القطن مش فريق دفاعي ومن النوع اللي بيهاجم عكس كل الفرق اللي قابلتنا في البطولة اللي بتجيد التمركز الدفاعي بشكل مستفز واخرهم فريق انييمبا ..وده يمكن يسهل حركة تريكة وبركات وفلافيو في الامام
2- فريق الاهلي ( الافريقي ) منظم دفاعيا ويصعب اختراقه يعني ممكن نطمن شوية من قدرتنا على مواجهة قوة هجوم الخصم

اما عن التشكيل الامثل فمازالت اصر وبشدة على تشكيل اهلي ديناموز هراري الذهاب ..لانه التشكيل الامثل في مساعدة الفريق هجوميا ودفاعياً

تحياتي لك

 
On November 2, 2008 at 7:12 AM , Al-Firjany said...

وعليكم السلام ورحمة الله يا محمد

هو قلق طبيعي وأتمنى من جوزيه إنه يمحيه في مخيلتي عن الفريق، وإلا هيبقى مدرب القطن قاعد بالساعة مستني التشكيل قدامه اللي حفظه ومستني التغييرات اللي حفظناها

القطن مهاجم أينعم .. بس مش شرط إنك تستفيد من انفتاح خطوطه بالتسجيل فيه، لأن الاهلي زي ما قلت لا يجيد التسجيل من الهجوم المرتد الخاطف

ما تستبعدش على القطن نفس التكتيك الإنييمباوي

ماشي نقدر نصد ونردع هجوم الخصم .. لكن أنا بأتكلم على ماتش محتاج فيه التسجيل بعدد كبير زي ما انت قلت وده اللي مقلقني

معاك إن تشكيل ديناموز هراري كان جيد، لكن شوف جوزيه وفريقه كسبان وقادر يسجل أكتر عمل إيه، رجع بركات لورا، ورضي بالجول اليتيم

مفيش قدامنا إلا الانتظار والدعاء للفريق بالعبور إن شاء الله

 
On November 2, 2008 at 1:26 PM , المشخصاتي said...

ياسلام عليا يا ابو سمرة لما اجيبلك الخلاصة
المفروض يشغلوني منجم كروي :D
قلتلك فريق القطن هيهاجم بشراسة لانه بيحب الهجوم وهيفتح خطوطه الخليفة وده هيسهل عالاهلي مهمته

انا كتبت تحليل للماتش على ما اوسم كده ابقى زورني واقراه وقولي رأيك

 
On November 2, 2008 at 1:36 PM , Al-Firjany said...

بس الأهلي ما استغلش الهجوم من القطن في المرتدات بالمرة .. وكل استغلالنا كان في كرتين في أول ربع ساعة

هأبقى أشوف حضرتك بكرة إن شاء الله، لأني بأعيد كتابة تحليل الأهلي زي التقديم

 
On November 4, 2008 at 12:23 AM , المشخصاتي said...

هو المستكاوي كان بيشوف ماتش غير اللي احنا شوفناه ؟1..اصله بيقولك تمريرات احمد حسن الامامية الرائعة هي اللي كانت بتبني هجمات الاهلي

http://www.ahram.org.eg/Index.asp?CurFN=amod11.htm&DID=9756

 
On November 4, 2008 at 4:42 AM , Al-Firjany said...

لا حول ولا قوة إلا بالله

الظاهر الواحد فعلا قراره كان سليم في التعليم

تمريراته الأمامية؟؟ دي لمدافعي الخصم .. ولا بناء هجمة للقطن؟

حتى المستكاوي كمان شايف حسن له دور هجومي، ده كان بينازع تريكة في السوء .. إن لم يكن الأسوأ

في طرق لعب جوزيه في المباراة دي تحديدا بيكون دور حسن مهم جدا وأكبر بكتير من تمريرات أمامية أو طولية، لأنه قدامه ربط تلات خطوط
غير حاجات تانية، وطبعا حسن ما اداش إلا دورين أو تلاتة بمستوى متوسط، والباقي ضعيف جدا

 
On December 9, 2008 at 10:29 AM , Mars said...
This comment has been removed by a blog administrator.
 
On June 21, 2010 at 10:58 AM , بانوراما مصر said...

بلوج رائع ومميز جدا خاصة أنة يهتم بكل المواضيع الرياضية المصرية والتى تحظى بمشاهدة الكثير من أخبار الرياضة المصرية, شكرا على الاخبار الممية جدا,

 
On August 21, 2011 at 2:44 AM , مدونة الزواج و التعارف said...

اهلى اهلى اوه اوه